أخـر الأخبار :

الرئيسية » اقلام ديرتنا » “شباب بني صخر” يدعمون اللاءات الثلاث لجلالة الملك

التاريخ : Thursday/25-Apr-19
الوقـت   : /16:30:30 

“شباب بني صخر” يدعمون اللاءات الثلاث لجلالة الملك


ديرتنا

بقلم : مخلد البكر 

تنادى أبناء قبيلة بني صخر الأشاوس من كل حدب و صوب وعلى امتداد سكناهم واقامتهم على ثرى هذا الوطن الغالي نداء الارادنة الأوفياء الانقياء الطيبين الصابرين الذين ما توانوا يوما عن دعم قيادتهم في مواقفها الوطنية و القومية …. لكن النداء والاجتماع هذه المرة مختلف تماما فالظروف صعبة و المرحلة دقيقة و الضغوط على الوطن غير مسبوقة … وكعهدها دائما وعهد الهاشميين بها و عهد كل أبناء الأردن لا يمكن لهذه القبيلة ان تكون الا في صف الوطن وفي خندق الدفاع والذود عنه ارضا و كرامة و رهن اشارة القيادة تدعم موقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ومواقف المملكة الراسخة تجاه القضايا العربية العادلة كيف لا والموقف اليوم موقف عظيم كيف لا والموقف اليوم من أجل القدس …. القدس التي تبكي و تأن ولكن ليس لها بواكِ الا ابا الحسين …. القدس التي تنظر من حولها تدقق في وجوه أبناء الأمة فلا تجد من يمد لها اليد سوى بنو هاشم الذين كانوا و لا زالوا وسيبقون باذن الله تعالى موئل احرار الامة و محط الرجاء. نعم تنادى شباب القبيلة شبابٌ أوفياءٌ لعرش المملكة الأردنية الهاشمية لا يريدون شيئاً سوى أن تبقى القبيلة في المقدمة دوما خلف الهواشم يسجلون للتاريخ ان لاءات الملك الثلاث امانة في أعناقنا و أعناق كل أبناء هذه الأمة …. نعم تنادى شباب قبيلة بني صخر بمفردهم و بدافع شخصي و نفسِ وطني قومي نداء لا يمثل شخصاً بعينه و لا شيخاً من شيوخها (مع كل الاحترام لشيوخ القبيلة وكبارها ورجالاتها) انه نداء الابن البار بوطنه المدافع عن حقوقه المؤمن بقضايا أمته… نداء يكسوه عهد ان تكون الأرواح فداءً للوطن ولقدس الاقداس فنحن في وطن ما تخلى يوماً عن أمته هكذا عشنا و هكذا تربينا في مدرسة الهاشميين و على هذا سنموت …. فالكل مدعوٌ يوم السبت القادم لهذا اللقاء لنقول لكل المتربصين بهذا الوطن لا و الف لا لكل مخططاتكم و مؤامراتكم لا والف لا لكل صفقاتكم المشبوهة فالاردن الذي أنجبت نساؤه حابس المجالي وموفق السلطي و فراس العجلوني وغيرهم من رجالات الوطن قادر على إنجاب أمثالهم ويوم المواقف تتضح معادن الرجال … المجد للشهداء والدعم كل الدعم لقيادتنا الهاشمية في موقفها الرافض لأي إملاءات وتسويات وسيناريوهات تمس تراب الوطن او تعبث بقدسنا المقدسة فارواحنا دون الأردن وبذات القدر دون القدس و سنبقى على عهدنا ما حيينا ولاءً وانتماءً للوطن والقائد .

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق