أخـر الأخبار :

الرئيسية » اه يابلد » مغامرات الأب وصراعات الأبناء سبب فشل احدى اكبر محلات الحلويات

التاريخ : 16-04-2018
الوقـت   : 09:00pm 

مغامرات الأب وصراعات الأبناء سبب فشل احدى اكبر محلات الحلويات


ديرتنا

تعتبر محلات حلويات ( ) من أعرق مطاعم الحلويات في الأردن الى جانب عدد من الأسماء التي اشتهرت منذ القرن الماضي ولكن يستغرب عدد من الناس سبب فقدان هذا المحل بالرغم من امتداد فروعه في مختلف مناطق المملكه ، رونقها وثقة الناس فيها وكيف تلاشت شهرتها بطريقة سريعه حتى غدت تنتقل من فشل الى اخر .

اليوم نسلط الضوء على اسباب الفشل الذي بات العنوان الأهم لهذه الشركة العريقة . يقول احد المقربين من العائلة المالكة لهذه السلسلة التي كانت شهيرة بالاردن ان مغامرات الاب ا.ع احد ابرز اسباب الفشل وخاصة الحياة الاجتماعية التي يعيشها مع الزوجة الثانية التي باتت تسيطر على حصة الأسد في هذه الشركة دون الالتفات الى حجم الغضب الذي يشعر فيه الابناء من الزوجة الاولى وسنأتي على ذكر تفاصيل الخلاف الذي نشب بين العائله بالتفاصيل حول هذه القضية بمقال اخر وسنفرد له المساحة الكافية .

ومن الاسباب الرئيسية الاخرى التي افشلت هذه السلسلة العريقة هو التخبط باتخاذ القرارات والتوسع غير المبرر والذي لم يكن محسوبا بالشكل الصحيح خاصة احدى الافرع في منطقة الصويفية الذي اغلق لاكثر من ثلاث مرات ومن ثم يعاد فتحة والفشل الدائم هو حليف هذا الفرع الذي كلف الشركة اكثر من مليون دولار .

ويعلل صديقنا المقرب من العائلة مالكة حلويات ( ) ان تنافس الاخوة الكبار على تسلم الفروع الناجحة والتي تدر ربحا والابتعاد عن الافرع التي هي بحاجة الى عمل اضافي كان له الاثر البالغ لتراجع المستوى وطعم الاصناف المقدمة وبالتالي ألحق ضررا كبيرا بسمعة المحل .

ولم تقتصر مشاكل محلات ( ) على مغامرات الأب وصراعات الإخوة لكنه تجاوزها ليجد القائمون على هذه السلسلة العريقة انفسهم امام منافسين جدد استطاعوا ان يكسبوا ثقة المستهلك بالجودة والسعر المنافس وبالتالي فقد انعكست الخلافات على سمعة الشركة التي كان يشار اليها بالبنان .. والتي قدرت في وقت من الاوقات بعشرات الملايين من الدنانير ولكن التراجع الملوس والصادم لحلويات ( )ضرب اسم وسمعة الشركة .

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق